شاركت وزيرة شؤون الشباب والرياضة ماجدولين الشارني يوم الأربعاء 07 مارس 2018 في أشغال اليوم الدراسي البرلماني حول "متابعة برنامج الحكومة في تطبيق القانون الأساسي للقضاء على العنف ضد المرأة

الذي نظمته الأكاديمية البرلمانية بمبادرة من لجنة شؤون المرأة والأسرة والطفولة والشباب والمسنين وأشرفت على افتتاحه النائب الثاني لرئيس مجلس نواب الشعب فوزية بن فضة بحضور عدد من أعضاء الحكومة والنوّاب.

وأبرزت نائبة رئيس المجلس خلال كلمة ألقتها بالمناسبة التسلسل التاريخي للمواثيق وللإجراءات المتخذة للقضاء على العنف ضد المرأة، مشيرة في هذا الصدد الى ميثاق الأمم المتحدة الذي اعتمد سنة 1945 أول معاهدة دولية تشير إلى المساواة بين الجنسين في الحقوق والإعلان العالمي لحقوق الإنسان لسنة 1948 ثم اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة سنة 1979، وتوصية لجنة (السيداو) سنة 1992 وقمة الأمم المتحدة للألفية سنة 2000 اضافة الى إعلان الأمم المتحدة سنة 2013.

كما تم بالمناسبة التأكيد على ريادة تونس في مجال حماية المرأة بالتوازي مع التشريعات العالمية حيث عمل التشريع التونسي على دراسة وتحليل ووصف أسباب وآليات العنف الأسري والعنف ضد المرأة، وإيجاد الحلول حيث يعتبر القانون الاساسي المتعلق بالقضاء على العنف ضد المرأة الذي صدر سنة 2017 من أهم المكاسب التي وفرها القانون للمرأة والمجتمع حفاظاً على التماسك الأسرى والاجتماعي.

 

 

وزارة شؤون الشباب و الرياضة

إتصل بنا

+ الهاتف: 216.71.841.433

فاكس:216.71.800.267

+ البريد الألكتروني :عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.