أشرفت وزيرة شؤون الشباب والرياضة ماجدولين الشارني صباح يوم الخميس 26 أفريل 2018 على فعاليات منتدى تونس للسياحة الشبابية "تونس دارنا" الذي نظمته الجمعية التونسية لمضائف وسياحة الشباب بحضور والي صفاقس عادل الخبثاني والمدير التنفيذي للجامعة الدولية لمضائف الشباب Darren Barker والمدير العام للشباب كمال العربي ورئيس الجمعية التونسية لمضائف وسياحة الشباب المنصف بن منصور.

وأوضحت الوزيرة في كلمة ألقتها بالمناسبة أن الخيارات التي تّم اعتمادها ضمن البرنامج الوطني للسياحة الشبابية تتوافق مع الأولويات الوطنية المنبثقة عن الحوار المجتمعي حول شؤون الشباب وقضاياه، وأفادت أنّ من أهمّ أهداف البرنامج الوطني للسياحة الشبابية ترسيخ ثقافة التطوّع وتمكين الشباب من تنمية قدراته القيادية وتعزيز انتماء هذه الشريحة العمرية للوطن بتكريس ثقافة المُشاركة في الشأن العام، مؤكدة في الآن ذاته على أهميّة دور المؤسسات الشبابية في الإحاطة بالشباب التونسي وحمايته من السلوكيات المحفوفة بالمخاطر فضلا عن دورها الريادي في تكريس قيم المواطنة لدى هذه الفئة.

واستعرضت الوزيرة بالمناسبة عديد الإجراءات والبرامج التي تنجزها وزارة الشباب والرياضة لفائدة الشباب ومنها إطلاق هيكل وطني يجمع خدمات لفائدة الشباب وإحداث المنصة الالكترونية للشباب إضافة إلى إرساء خارطة وطنية للمؤسسات الشبابية بغاية تشبيكها وتوظيفها في مجال السياحة الشبابية.

ويتضمن برنامج المنتدى الذي ينتظم بمدينة صفاقس تحت شعار"مضيف الشباب دارنا"، تقديم مجموعة من المداخلات تتعلّق الأولى بعرض للخطة الإستراتيجية للسياحة الشبابية بتونس 2018-2023 وتهتمّ الثانية بالحركات الشبابية الدولية وفرص إدماج الشباب التونسي في الثقافة الدولية، وأخرى حول "منظومة الجودة والبرامج الهادفة إلى الرقي بخدمات دور الشباب" وأخيرة بعنوان "آليات التشبيك والحجز الالكتروني في 5 آلاف مضيف شباب بمختلف بلدان العالم"

 

 

وزارة شؤون الشباب و الرياضة

إتصل بنا

+ الهاتف: 216.71.841.433

فاكس:216.71.800.267

+ البريد الألكتروني :عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.