في اطار تنفيذ البرنامج الوطني شباب فاعل، أشرفت وزيرة شؤون الشباب والرياضة ماجدولين الشارني يوم السبت 15 أفريل 2017 بدار الشباب حامة الجريد على التظاهرة الوطنية لسياحة الشباب تحت شعار "تونس دارنا".

وأكدت الوزيرة على أن رؤية الوزارة لمشاغل الشباب تتمحور حول ثلاثة عناصر أساسية وهي تنمية المهارات القيادية للشباب والتمكين الاقتصادي للشباب وحوكمة قطاع الشباب. " وأضافت الوزيرة أن الوزارة بصدد تشريك هياكل المجتمع المدني والمنظمات الوطنية وممثلي الأحزاب السياسية ومؤسسات الشباب في تصور واعداد مشاريع أوامر للمجلس الأعلى للشباب والوكالة الوطنية للتطوع والقانون التوجيهي للتنشيط التربوي والاجتماعي والمؤتمر الوطني للاستثمار الموجه للشباب تنفيذا لمخرجات الحوار الوطني مع الشباب الذي أعلن عنه السيد رئيس الحكومة.

وأكدت الوزيرة خلال منبر حواري مع الشباب المشارك أن هذا البرنامج يهدف إلى تكوين الشباب وتاطيرهم كما دعت الى ضرورة التحلي بقيم المواطنة مؤكدة حرص الدولة بمختلف هياكلها ومؤسساتها على دعم الشباب والإحاطة بهم. واضافت أن من بين أهداف هذا البرنامج حماية الشباب التونسي من كل أشكال التطرف والإرهاب. 


وانصتت الوزيرة خلال هذا الحوار إلى مشاغل الشباب التي تمحورت أساسا حول التشغيل والتنمية والقضاء على الإرهاب والتطرف. وبخصوص بطاقة شاب أوضحت وزيرة شؤون الشباب والرياضة أن الوزارة منكبة في إعادة تفعيل هذه البطاقة وتطويرها بداية من سنة 2018 بالتنسيق مع البريد التونسي حتى تكون في مستوى تطلعات الشباب. 


وقامت ماجدولين الشارني بزيارة معرض تونس 3000 سنة بدار الشباب حامة الجريد والإطلاع على أهم الورشات التكوينية للشباب على غرار ورشة العمل المدني وورشة السلامة المرورية وورشة المواطنة... كما أشرفت الوزيرة على حفل تم خلاله تكريم الأمنيين في المنطقة اعترافا بمجهوداتهم ودورهم الريادي في الذود عن الوطن وحمايته من آفة الإرهاب.

 

وزارة شؤون الشباب و الرياضة

إتصل بنا

+ الهاتف: 216.71.280.619

الهاتف216.71.845.220:2

فاكس:216.71.785.822

+ البريد الألكتروني :عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.