عرفت المنابر الحوارية للحوار المجتمعي حول شؤون الشباب وقضاياه الذي انطلق بمختلف جهات الجمهورية ابتداء من يوم السبت 01 أكتوبر إلى غاية 13 نوفمبر 2016، تفاوتا في نسب المشاركة حسب المستوى التعليمي، العمر والانتماء والنشاط. ويهدف الحوار المجتمعي حول شؤون الشباب وقضاياه الذي سيختتم بتنظيم المؤتمر الوطني للشباب يوم 28 ديسمبر 2016، إلى بلورة إستراتيجية وطنية مندمجة وشاملة للشباب أفق 2030.

وقد سجلت تونس أعلى نسبة في عدد المنابر الحوارية المنتظمة ب988 منبرا حواريا في حين لم تتجاوز مدينة أريانة 22 منبرا، وتراوحت بقية الجهات مابين 68 ببنزرت و69 بنابل،67 بالقصرين 59 بسليانة و34 بكل من قبلي وتطاوين و30 بولايتي مدنين وتوزر. 

وقد سجلت نسبة مساهمة الذكور 63 %من نسبة المشاركين في مسار المنابر الحوارية مقابل 37%  نسبة مشاركة الإناث ، وقد اختلفت الشريحة العمرية المشاركة ب 13795 شابا وشابة ما بين 15-19 سنة و5920 مشارك ما بين 20-24 سنة و4794 للفئة العمرية ما بين 30-40 سنة أما أقل نسبة مشاركة فكانت في الفئة العمرية ما بين 25-29 سنة ب3337 مشاركا.أما المستوى التعليمي فقد حظي المستوى الثانوي بأعلى نسبة مشاركة ب 10228 تلميذ وتلميذة. 

وينتمي 8444 مشاركا منهم إلى مؤسسات شبابية أو ثقافية و47511 شابا منضوين ضمن هياكل جمعياتية، في حين سجلت أعلى نسبة مشاركة في الحوار المجتمعي لشباب غير منتمي ب18941 شابا.

الإحصائيات

 

وزارة شؤون الشباب و الرياضة

إتصل بنا

+ الهاتف: 216.71.280.619

الهاتف216.71.845.220:2

فاكس:216.71.785.822

+ البريد الألكتروني :عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.